رقاقة FP4 الجديدة لنوكيا يمكنها أن تجعل الراوتر 10 مرات أسرع مما تتخيل !
رقاقة FP4 الجديدة لنوكيا يمكنها أن تجعل الراوتر 10 مرات أسرع مما تتخيل !

تستعد راوتر نوكيا الجديدة كليا لتقديم أداء من الدرجة الراقية عرض النطاق الترددي المطلوب لشبكة الإنترنت غدا. وتقول نوكيا إن الجيل القادم من معدات الشبكات الخاصة بها سيساعد البنية التحتية للإنترنت في المستقبل، حيث أنها تتعامل مع كميات متزايدة من ترافيك التي تم إنشاؤها بواسطة تطبيقات مثل أنترنت الأشياء .Internet Of Thing ( IoT)

حيث يتم تشغيل منصات التوجيه الجديدة بواسطة السيليكون الخاص (السيليكون FP4)، الذي يجعل نوكيا أقوى ست مرات من أي معالجات الشبكة الأخرى المتاحة الآن .

الجيل القادم من الإنترنت

تشير نوكيا إلى الإنترنت الناشئة من الأشياء (تقنيات عمليات) والذكاء الاصطناعي / الأتمتة، الأمر الذي سيجعل الاتصالات غامرة في السنوات القادمة. ولكن هذه الاتجاهات سوف تفرض فرض ضرائب متزايدة على مجموعة أدوات الشبكة الحالية.

واستشهدت بتوقعات مختبرات نوكيا بأن حركة بروتوكول الإنترنت ستزداد أكثر من الضعف في السنوات الخمس المقبلة لتصل إلى 330 إكسابايت في الشهر بحلول سنه 2022 بينما تنمو بمعدل 25 في المائة من معدلات النمو السنوية، وسيتطلب هذا التحدي إعادة التفكير في البنية التحتية للإنترنت.

كما تدعي الشركة أن راوتر نوكيا 7750 ستوفر أعلى منصة التوجيه من حيث الكثافة في هذه الصناعة التي يمكن أن تدعم ترتيب 144Tbps في رف واحد. فإنه يصل إلى Tbps576 في نظام واحد من خلال تمديد الهيكل، دون الحاجة إلى رفوف تبديل منفصلة.

أسرع راوتر

 لقد أضافت الشركة، إن منصات نوكيا الجديدة هي الأولى في هذه الصناعة قادرة على تقديم تدفقات بتيرابيت، وهو 10X أفضل من التدفقات الحالية و التي هي 100 جيجابايت في الثانية المستخدمة لبناء العمود الفقري للإنترنت.

وفي الوقت نفسه، طرحت نوكيا في أجهزتها القادمة: السيطرة، والقياس عن بعد، والأمن القائم على FP4. والواقع أن FP4 يأتي جزءا لا يتجزأ من تعزيز تكنولوجيا الذكاء والتحكم في الرزم، وهو ما يدمج مع حلول تحليل شبكة Deepfield IP وSDN Portfolio، مما يزيد من الكفاءة ويقلل من التهديدات الأمنية.


المصدر : المحترف