مشروع البحر الاحمر واجهة سياحية عالمية سعودية بحلول سنه 2022
مشروع البحر الاحمر واجهة سياحية عالمية سعودية بحلول سنه 2022

مشروع البحر الاحمر الذي اعلن عنه رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة نائب رئيس مجلس الوزراء وهو نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز اطال الله عمره بالخير في مساء الاثنين الموافق 31/7/2017، تم تدشين الحساب الرسمي لمشروع البحر الاحمر عبر صفحة السوشال ميديا “Twitter ”، حيث تم البدأ بالبسملة و الاستعداد للانطلاق و بعض تغريدات المتابعين بأعتباره واجهة سياحية سعودية عالمية.

تم نشر بعض الصور و الانفوجرافيك علي صفحة السوشال ميديا “Twitter ” موضحة فيها المعلومات الاساسية التي تتضمن قيام المشروع و ملكيته، محدداً موقعه حيث يقع بين مدينتي أملج و الوجه و مكونات المشروع بمميزاته الخاصة بما تضخه من اتجاه استثماري، موضحاً فيه مراحل تنفيذ المشروع منذ لحظة البدأ.مشروع البحر الاحمر كامل التفاصيل

مشروع البحر الاحمر كامل التفاصيل

مشروع البحر الاحمر كامل التفاصيل مشروع البحر الاحمر

يتم بناء مشروع البحر الاحمر بالتعاون مع أكبر و افضل الشركات العالمية في قطاع الضيافة و خدمات الفندقة، و ذلك لتطوير المنتجعات السياحية على حوالي 50 جزيرة طبيعية، مما يجعل الوجهة الساحلية رائعة حيث انها الفريدة من نوعها علي ساحل البحر الاحمر.

من الخطط الاساسية للمشروع هو اتاحة الدخول السياح من اغلب الجنسيات بدون تأشيره مما يسبب انفتاح و اقبال العالم عليه، فعلي بعد مسافة صغيرة من الشاطئ الرئيسي للمشروع تقع محمية طبيعية للتعرف علي الحياة النباتية و الحيوانية، علاوة علي ذلك فإن منطقة البراكين الخاملة بجانب الشاطئ الرئيسي متاح بها رياضة الغوص و رؤية الشعاب المرجانية و هو ما يحتاجه السياح للاستمتاع بروح المغامرة.

مشروع البحر الاحمر

مشروع البحر الاحمر

 

تتطلع المملكة العربية السعودية إلي رؤية جديدة بحلول سنه 2030، مما جعلها تضع مشروع البحر الاحمر كأكبر و اهم رؤية اقتصادية تغير بها نظرة العالم عن الضيافة و الفندقة، سوف يتم وضع حجر الاساس للمشروع في الربع التالت لعام 2019 علي ان يتم انهاء المرحلة الاولي منه في الربع الاخير لعام 2022.

حيث يتم فيها تطوير المطارات وفنادق الضيافة والمساكن الفخمة و الميناء البحري،ذلك بالاضافة الي الانتهاء من البنية التحتيةللمشروع و وضع كل خدمات النقل المطلوبة.

الهدف الاول للمشروع هو الارتقاء بمستوي السياحة العالمية ليتم جذب السياح من كل انحاء العالم العربي و الغربي، فهو نموذج كامل متكامل للترفيه و للصحة و الاسترخاء متحفظاً بالطابع البيئي الخاص بالمملكة العربية السعودية

التعليقات

المصدر : ثقفنى