حقوقي: الحكومة لم تستعد لأعداد النازحين الكبييرة من الموصل
حقوقي: الحكومة لم تستعد لأعداد النازحين الكبييرة من الموصل

الجمعة 30 يونيه 2017   10:50:00 م - عدد القراء 36




قال رئيس جمعية المواطنة لحقوق الإنسان في العراق، محمد السلامي، إن وضع النازحين من مدينة الموصل، خاصة في الجانب الأيمن، صعب للغاية، لأن القوات العراقية غير قادرة على تنظيف تلك المجاميع التي جعلت من المدنيين دروعا بشرية وضيق الأزقة الذي عرقل دخول المركبات.

وأضاف السلامي خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامية منى بلهيم، أن هناك إشكالية كبيرة من أن غالبية تلك المناطق في الجانب الأيمن في الموصل تم هدمها بشكل تسبب في مشاكل للمدنيين، لافتا إلى أن الحكومة المركزية لم تقم بتوفير ما يلزم من أجل النازحين، خاصة أن أعداد النازحين كانت كبيرة من الجانب الأيمن التي بلغت قرابة 700 ألف نازح وكانت التقديرات تشير إلى أقل من هذا العدد الكبير.

وأوضح السلامي أن عدم قدرة الحكومة المركزية على توفير المواد الإغاثية الغذائية والصحية هو قصور مستمر، لأنها لم تستعد لاستقبال هذا العدد إما المنظمات الدولية الإغاثية ومنظمات المجتمع المدني كان لها دور كبير في استقبال تلك العوائل.



المصدر : وكالات