وزير التعليم يبحث آليات إطلاق مشروع المدارس اليابانية مع "الجايكا"
وزير التعليم يبحث آليات إطلاق مشروع المدارس اليابانية مع "الجايكا"

اجتمع الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى اجتماعًا بحضور تكهيرو كاجاوا سفير اليابان بالقاهرة وأعضاء هيئة التعاون الدولية اليابانية (جايكا)؛ لمتابعة تنفيذ تجربة اليابان فى المدارس المصرية، ومناقشة مجموعة من القرارت،  والإجراءات،  والقضايا المشتركة حول مشاركة الجانب اليابانى فى التعليم.

 

أعرب شوقى فى بداية الاجتماع عن تقديره للجانب اليابانى لمساهمته الفعالة فى مشروع المدارس المصرية اليابانية من خلال خبراتهم المتميزة فى الأنشطة أو مايسمى بأنشطة التوكاستو، مؤكدًا أن مشروع المدارس اليابانية هو جزء متكامل مع مشروع نظام التعليم الحديث .

 

 أكد شوقى على أن رئيس الجمهورية يولى عملية تطوير النظام التعليمى اهتمامًا كبيرًا، وشدد على أن يتم بدء الدراسة فى المدارس المصرية اليابانية  بعد استكمال الجودة المنشودة من هذه التجربة؛ وفقًا  للنموذج اليابانى؛  كما وجه الرئيس وزارة المالية بتقديم الدعم المادى للمشروع؛ لضمان نجاح هذه التجربة .

 

وتـابع  شوقى أنه من الضرورى استدامة الموارد المالية للمشروع، لاستمرارية هذه المدارس، مشيرًا إلى أن  الدولة المصرية تتكفل بكامل تكاليف بناء المدارس وتجهيزها، بالإضافة إلى مرتبات المعلمين ومكافآتهم، مؤكدًا على أن القرض  المقدم من الجانب اليابانى للدعم الفنى وتدريب المعلمين فقط.

 

ومن ناحيته أبدى السفير اليابانى اعتزازه بالتعاون مع الجانب المصرى، مؤكدًا على أن هذا المشروع يحظى بالاهتمام والدعم من الجانبين، مضيفًا أنه لابد من تكاتف الجهود والعمل المشترك ؛ لتطوير المشروع إلى الأفضل بما يتماشى مع البيئة المصرية.

 

تناول الاجتماع مناقشة استعراض الجهود التى تمت خلال الفترة السابقه، والخطوات التنفيذية للمرحلة القادمة؛ لتنفيذ التجربة اليابانية فى المدارس المصرية،  ونظام القبول والسياسات لاختيار الطلاب، وآليات ومعايير أختيار المعلمين، والتجهيزات اللازمة لتلك المدارس.

المصدر : اليوم السابع