طلب إحاطة لوزير الصحة عن عدم جاهزية المستشفيات لتطبيق قانون التأمين الصحى
طلب إحاطة لوزير الصحة عن عدم جاهزية المستشفيات لتطبيق قانون التأمين الصحى

تقدم النائب أحمد مصطفى عبد الواحد، نائب سنورس بمحافظة الفيوم وعضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، بطلب إحاطة من خلال مجلس النواب للدكتور أحمد عماد، وزير الصحة والسكان، بخصوص عدم جاهزية المستشفيات الحكومية لتطبيق قانون التأمين الصحي الحديث ، مشيراً إلى أن الوزارة تأخرت فى إرسال قانون التأمين الصحي بسبب عدم وجود مستشفيات حكومية كافية مؤهلة تصلح لتطبيق القانون.

وأوضح النائب فى تصريحات خاصة لـ"صحيفة إيجاز"، إن المستشفيات الحكومية هى ذراع الدولة التى تعتمد عليها فى مشروع التأمين الصحى الشامل، متسائلاً لماذا لم تقم الوزارة بفحص جميع المستشفيات الحكومية التى من المقرر اتمام قانون التأمين الصحي فيها والعمل على تأهيل بنيتها التحتية وأجهزتها ومعاملها وتوفير الأطباء ومعالجة أى قصور موجود يمنعها من تطبيقه، ومتى ستستقبل المستشفيات الحكومية اتمام التأمين الصحي؟.

وأكد النائب، إن مشروع قانون التأمين الصحى يعد بمثابة حلم لكل المصريين، لأنه يضمن تأميناً صحياً شاملاً لكل فئات الشعب، ويعمل على تطوير الخدمة الصحية، ويقضى على الكثير من مشكلات سوء الخدمة التى يعانى منها المواطنون، لذا لابد أن تعمل وزارة الصحة على سرعة تأهيل البنية الأساسية للمستشفيات والوحدات الصحية الحكومية لتطبيقه، فمستشفيات التأمين الصحى والمستشفيات العامة التى من المفترض أن تقدم الخدمة الصحية جميعها غير مؤهل لتقديم الخدمة.

المصدر : اليوم السابع